أرشيف مدونة رابطة الكتاب العرب على الفيس بوك

الخميس، 9 أغسطس 2018

"إبتِهَالاتُ الحَنين "



خيرة منصوري / تكتب....
$=================$
"إبتِهَالاتُ الحَنين "

حلَّ العيدُ يا أمّي
ولا شيء سَلى همّي
قابِعة بين جُدرانٍ
تُردّدُ صدى صوتِ الأنين
فهل تدرينَ يا أمّي
بأنّي هَاهُنا جسدٌ بلا روح
رحيلُكِ هَدّني
وأضنى قلبي الباكي
فمِن بعدكِ حلّ اللّيل يا أمّي
فأنتِ الرّوح في جسدي
وأنتِ النّبضُ في قلبي
فلا حُضن يدفّيني
ولا قلب كقلبِك يحتَويني
ولا حُبَّ عن حُبِّكِ يُغنيني
*******
طويلٌ ليلي البَالي
أزفُّ إليكِ دعواتي
وأذكُرُكِ في إبتِهالاتي
عَسى اللّه يُلاقينا
عِناقًا يَغمُرُ الأرواح
يَشفي قلبي المهموم
أَتَدرينَ يا أمّي 
بأنّي هَاهُنا مَحْضُ خَيال
من سَنَا طيفكِ
في ذِكراكِ أحيا
وأقتَاةُ على حُلم يُرَاودني 
بأنّكِْ هنا قُربي
رَحيلُكِ قَسَمَ قَلبي
فلولا الصّبرُ من ربّي
لَمَا جفَّت بُحُورُ الدّمع
من عينيّ...
     *******
وحلّ العيدُ يا أمّي
فلا فَرَحٌ يجاوِرُني
ولا أحَدٌ سَيُطربُني
أما تَدرينَ...؟
أنّكِ أنتِ الحياة
وبعدَكِ هذا الكونُ 
أُكذوبَةٌ بي تسري...!

شعر - خيرة منصوري - الجزائر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق