أرشيف مدونة رابطة الكتاب العرب على الفيس بوك

الخميس، 9 أغسطس 2018

نقش فى حنايا الاضلع


نعمة يوسف / تكتب....
%====================%
**نقش فى حنايا الاضلع**

أَعَلِمتَ بعدكَ لوعتي بالاضلعِ 
وغَفَىَ فُؤادِيَ في شجوني الموجعِ 

يا من حَمَلّت إليهِ أشواقَ الهوى 
تهفو إليكَ صبابتي وتولعي

لو أن لي نبضاً يؤرقهُ الهوى 
لهفاً عليكَ طردتهُ من أضلعي

أدرك بقيةَ مهجةٍ لو لم تمتْ 
وجَداً تموتُ بحرقةٍ من ادمعي

لعِبتْ بنا أيدي النوى فكأننا 
شملاً تمزق بعد كلّ تَجَمُعِ

لا قلبَ لي يَصِفُ الفراقَ لأنني
أودعتَهُ بالأمسِ عندَ مودعي

قد أبعدوا حلو الكرى عن مقلةٍ 
قد كلفت عنهم بفيضِ الأدمعِ 

صبٌ بأوصافِ الحبيبِ متيمٌ 
بين الجوانحِ في  غرامٍ مولعِ

أتَرَقَبُ الطيف المُغَيّبَ علهُ 
طيف الهوى ضيفٌ يحل بمضجعي 

يا حيرةَ الجفنين من غرقِ النوى 
زادَ اشتياقي نحوكمْ وتفجعي

أأعاتب القلب المشوق وكلما 
عاتبت قلبى عنكم لم يرجعِ 

كم من ملومٍ والفؤاد متيمٌ 
ذاق الغرام  فلا يفيق ولا يعي

أهفو بجفنٍ ساهرٍ من لوعتي 
وأهيمُ من عشقي بقلبٍ موجعِ

#نعمةيوسف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق